ما اكثر سورة تكرر فيها اسم الرحمن

كتابة: admin - آخر تحديث: 29 أغسطس 2020
ما اكثر سورة تكرر فيها اسم الرحمن

ما اكثر سورة تكرر فيها اسم الرحمن يعد تكرار عدد مرات ذكر اسم الله (الرحمن) في سور القرءان الكريم، هو تأكيد لرحمة الله عز وجل بعباده في الدنيا والآخرة، فقد سخر لهم جميع ما يؤكد أن رحمته تسع كل شيء بالأرض والسماء، وهى صفة عظيمة من صفاته.

اسم الرحمن

  • اسم الرحمن وهو اسم من أسماء الله الحسنى لا يطلق الاسم على أحد سواه جل وعلا.
  • اسم نادر اختص الله به نفسه للدلالة على أعظم صفاته وهي اللين والرحمة والعطف.
  • الرحمن يشير إلى رحمة الله الكبيرة التي تشمل جميع مخلوقاته، والله عز وجل أكد على شمول رحمته.
  • لجميع المخلوقات في قوله تعالى في سورة الأعراف: “ورحمتي وسعت كل شيء”.
  • يوجد في القرآن الكريم سورة كاملة باسم الرحمن، وتختلف صفتي الله عز وجل “الرحمن” و “الرحيم”.
  • “الرحمن” يعني من يرحم جميع عباده في الدنيا سواء كان مؤمنٍ أو كافر.
  • أما “الرحيم” فهو يعني من يرحم في الآخرة، وتختص رحمته بعباده المؤمنين فقط.

معنى اسم الرحمن

  • اسم الرحمن مشتق من رحمة الله بعباده، والرحمة معناها الرقة والعطف والليونة.
  • الرحمة بعيدة أشد البعد عن القسوة والشدة، والرحمن من التراحم والتعاطف والشفقة والتقارب.
  • الرحمن: صيغة مبالغة على وزن فعلان للإشارة للسعة والشمول،.
  • هى مبالغة أكثر من اسم “الرحيم” للتأكيد على شدة الرحمة والبعد عن القسوة والغلظة.
  • والرحمن هى صفة من صفات الله تبارك وتعالى، فلا يوجد نظير ولا شبيه له في اللين والرحمة، فرحمته جمعت وشملت جميع المخلوقات.
  • في اللغة العربية اسم الرحمن لا يجمع ولا يثنى ولا يسمى به أحد سوى الله عز وجل.

أكثر السور التي ذكر فيها اسم الرحمن

  • ورد اسم الله عز وجل “الرحمن” في أكثر من سورة في القرآن الكريم.
  • أكثر السور التي ورد بها اسم “الرحمن” هى: سورة مريم، سورة آل عمران، سورة البقرة، سورة الرحمن.

أكثر سورة ذكر فيها اسم الرحمن

  • أكثر سورة ذكر فيها اسم الرحمن هي سورة “مريم”، حيث ورد اسم الرحمن أكثر من 16 مرة. وسورة مريم هي السورة الـ19 في المصحف الشريف.
  • وبدء ذكر اسم الرحمن بدايةً من الآية الـ14 حتى الآية الـ96.
  • التكرار هو رسالة من الله عز وجل يؤكد بها على رحمته بالسيدة مريم العذراء في محنتها. وكيف شملها الله تعالى برعايته وعطفه، حتى اجتازت محنتها بكل أمان هى ووليدها.

ما اكثر سورة تكرر فيها اسم الرحمن وأهم المعلومات عن سورة مريم

  • سورة مريم “سورة مكية” عدا الآيات رقم 58 و 71 فهي آيات مدنية. وعدد آياتها 98 آية، وعدد السجدات الموجودة بالسورة هى سجدة واحدة ووردت في الآية 58.
  • توجد سورة مريم في الجزء الـ16 من القرآن الكريم، ونزلت سورة مريم بعد سورة فاطر.
  • سميت سورة مريم بهذا الاسم نسبة للسيدة مريم العذراء، أم السيد المسيح “عيسى” عليه السلام.
  • سورة مريم هى السورة الوحيدة في القرءان الكريم المسماة على اسم امرأة.

الآيات التي تم ذكر اسم الرحمن فيها في سورة مريم

  • في كل مرة يتم تكرار اسم الرحمن بالسورة يوضع المعنى الكامن في الاسم، واختلاف وسر هذه الصفة عن الصفات الأخرى، وهذا إن دل على شيء فهو يدل على تأكيد على صفة “الرحمن” في الله تعالى، والتي ينكرها كثير من المشركين.

الآيات التي تم ذكر اسم الرحمن بها من سورة مريم

  • الآية رقم 18: “قالت إني أعوذ بالرحمن منك إن كنت تقيا”.
  • الآية رقم 26: “فكلي واشربي وقري عيناً فإما ترين من البشر أحداً فقولي إني نذرت للرحمن صوماً فلن أكلم اليوم إنسيا“.
  • الآية رقم 44: “يا أبت لا تعبد الشيطان إن الشيطان كان للرحمن عصيا”.
  • الآية رقم 45: “يا أبت إني أخاف أن يمسك عذاب من الرحمن فتكون للشيطان وليا”.
  • الآية رقم 58: “أولئك الذين أنعم الله عليهم من النبيين من ذرية آدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية إبراهيم وإسرائيل وممن هدينا واجتبينا إذا تتلى عليهم آيات الرحمن خروا سجدا وبكيا”.
  • الآية رقم 61: “جنات عدن التي وعد الرحمن عبادة بالغيب إنه كان وعده مأتيا”.
  • الآية رقم 69: “ثم لننزعن من كل شيعةٍ أيهم أشد على الرحمن عتيا”.
  • الآية رقم 75: “قل من كان في الضلالة فليمدد له الرحمن مدا”.
  • الآية رقم 78: “أطلع الغيب أم اتخذ عند الرحمن عهدا”.
  • الآية رقم 85: “يوم نحشر المتقين إلى الرحمن وفدا”.
  • الآية رقم 87: “لا يملكون الشفاعة إلا من اتخذ عند الرحمن عهدا”.
  • الآية رقم 88: “وقالوا اتخذ الرحمن ولدا”.
  • الآية رقم 91: “أن دعوا للرحمن ولدا”.
  • الآية رقم 92: “وما ينبغي للرحمن أن يتخذ ولدا”.
  • الآية رقم 93: “إن كل من في السماوات والأرض إلا أتي الرحمن عبدا”.
  • الآية رقم 96: “إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا”.

تفسير الآيات من سورة مريم التي تم فيها ذكر اسم الرحمن

  • سورة مريم من أكثر السور في القرآن الكريم التي ذكر فيها اسم الرحمن، وتركز فيها على معاني رحمة الله تعالى على الصالحين والمؤمنين وينجيهم من الكرب، ويزيل عنهم همومهم، وبالمقابل يصف الله تعالى حال المحرومين من رحمة الله الواسعة الشديدة.
  •  وهم أقوام اتبعوا الشهوات وابتعدوا عن الطريق الحق، وآخرين افتروا على الله عز وجل ونسبوا له ولداً زوراً، فهم قوم سوف يحاسبون يوم القيامة على هذا ويقفون بين يدي الله.
  • تصف سورة مريم كمال الله عز وجل وغناه عن العباد وعطفه ورحمته على المؤمنين، وقضاء حاجة العبد ورحمة وفضل ربه عليه.
  • في بداية سورة مريم ذكر “ذكر رحمت ربك عبده زكريا” وبهذه الآية رحمة الله تعالى للنبي زكريا عليه السلام، حيث استجاب الله عز وجل لندائه وفقره دعائه لربه.
  • “كلما دخل عليها زكريا المحراب وجد عندها رزقا قال يا مريم أنى لك هذا قالت هو من عند الله إن الله يرزق من يشاء بغير حساب”، فعند دخول زكريا دائماً على مريم المحراب يجد أنها خاشعة في الدعاء لله عز وجل فتنزل عليها رزق ورحمة الله تعالى من حيث لا تحتسب.
  • “هنالك دعا زكريا ربه قال رب هب لي من لدنك ذرية طيبة إنك سميع الدعاء” وهنا ثارت عند النبي زكريا مشاعر الأب وتوجه الى الله تعالى ودعاه أن يرزقه الذرية الطيبة، فإن الله عز وجل يرزق الناس بدون أن يسألوا فكيف أن دعوه وسألوه، فتأتي الاستجابة في الآية التالية، والبشارة بوليد أنعم الله عليه به وسماه يحيى.
  • “فكلي واشربي وقري عيناً فإما ترين من البشر أحداً فقولي إني نذرت للرحمن صوماً فلن أكلم اليوم إنسياً”، فقد جعل الله بقدرته تحتك ماءً، وتشق الأرض وفي لحظة تدب الحياة بجذع نخل جاف، لتأكل منه رطبة طيبة.
  • وهنالك آيات في ختام السورة توضح صفات رحمة الله عز وجل بالعباد، فقد جعل الله تعالى في قلوب المؤمنين رحمةً ومودة نتيجة لعبادتهم وإيمانهم بــ الله عز وجل، “إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن وداً”.

وفي النهاية نكون قد تكلمنا عن السورة التي تم ذكر اسم الرحمن بها أكثر من باقي السور، نتمنى أن يفيدكم، وقد تحدثنا فيما سبق عن التقويم الهجري 1442 والميلادي 2020

25 مشاهدة